0533 088 82 64 info@burcaktok.com Doğu Mahallesi Aydınlıyolu Caddesi، Madalyon Sk. رقم: 9 بنديك / اسطنبول التاريخ: 30.10.2023
انخفاض هرمون البروجسترون

وهي حالة يكون فيها هرمون البروجسترون، وهو هرمون يفرز مع هرمون الاستروجين لدى النساء، أقل من المستويات الطبيعية. يتم إنتاج البروجسترون بشكل رئيسي في النصف الثاني من الدورة الشهرية ويلعب أيضًا دورًا مهمًا أثناء الحمل. انخفاض هرمون البروجسترون قد يعتمد على عوامل كثيرة. تشمل الأسباب الأكثر شيوعًا عدم الإباضة (نقص الإباضة)، ومتلازمة المبيض المتعدد الكيسات، ومشاكل الغدة الدرقية، والإجهاد المفرط، وسوء التغذية، والتمارين المفرطة، وبعض الأدوية.

أعراض انخفاض هرمون البروجسترون

يتم إفرازه في النصف الثاني من الدورة الشهرية ويؤدي إلى سماكة الطبقة الداخلية للرحم. إذا كان هرمون البروجسترون منخفضًا، فإن الطبقة الداخلية للرحم لا يمكن أن تصبح سميكة وقد تحدث اضطرابات في الدورة الشهرية. عندما تكون مستويات هرمون البروجسترون منخفضة، فإن بطانة الرحم لا تكون كافية لزيادة سماكتها، مما قد يؤدي إلى نزيف مفرط أثناء الحيض.

يعمل هرمون البروجسترون على خلق بيئة مناسبة وضرورية للحمل عن طريق زيادة سماكة الطبقة الداخلية للرحم. إذا كان أقل من المستوى المطلوب في جسمنا، فإن الطبقة الداخلية للرحم لا تصبح سميكة بما فيه الكفاية ولا يحدث الحمل.

انخفاض هرمون البروجسترونخلال فترة الحمل، يقلل البروجسترون من خطر الإجهاض عن طريق منع عضلات الرحم من الاسترخاء. خلاف ذلك، قد يكون هناك خطر الإجهاض عند النساء الحوامل.

انخفاض هرمون البروجسترونيسبب وذمة في أنسجة الثدي. إذا كانت مستويات هرمون البروجسترون منخفضة، فقد ينخفض ألم الثدي.

الصداع شائع خلال الفترات التي تكون فيها مستويات هرمون البروجسترون منخفضة، وخاصة خلال فترة ما قبل الحيض. قد تحدث تغيرات مزاجية عند النساء. - قد تحدث مشاكل نفسية، خاصة الاكتئاب والقلق.

طرق علاج انخفاض هرمون البروجسترون

طرق علاج هذا المرض يجب تشخيصها من قبل الطبيب أولاً، فهو مشكلة تتعلق بالصحة الإنجابية لدى الأنثى. بمجرد التشخيص، قد تكون طرق العلاج كما يلي:

مكمل البروجسترون: قد يصف طبيبك مكمل البروجسترون. غالبًا ما يمكن تناول هذه المكملات عن طريق الفم، أو استخدامها كجيل مهبلي، أو غرسها تحت الجلد.

التغييرات الغذائية: بعض الأطعمة، وخاصة الأطعمة الليفية، يمكن أن تساعد في إنتاج هرمون البروجسترون. بالإضافة إلى ذلك، اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية يمكن أن يزيد من المستويات.

تغييرات نمط الحياة: يمكن أن تساعد تغييرات نمط الحياة مثل تقليل التوتر وتحسين أنماط النوم وممارسة الرياضة على إنتاج هرمون البروجسترون.

الأدوية: بعض الأدوية يمكن أن تزيد من إنتاج هرمون البروجسترون. يمكن بيع هذه الأدوية بوصفة طبية أو بدونها.

حبوب منع الحمل: يمكن لبعض النساء زيادتها بحبوب منع الحمل.

انخفاض هرمون البروجسترون قد يختلف العلاج حسب عمر المرأة وحالتها الصحية ومستوى العلاج لدى الفرد. ولذلك، فإن توصية الطبيب هي دائما الخيار الأفضل.

المقال التالي

telefon ieltisimi
تواصل واتس اب